عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة أهلا بكم في منتديات سيق التطويريه .يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
وشكرا


http://www.gags-tv.com/
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلالمدونهدخول

شاطر | 
 

 بشارات عن الرسول فى الانجيل والتوراه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Dξ§!Gй - M!dô
عضو جديد
عضو جديد


المزاج : رائق
المهنة : مبرمج
الجنسية : مصري
ذكر
عدد المساهمات : 10
نقاط : 20
تاريخ الميلاد : 18/11/1992
تاريخ التسجيل : 04/05/2010
العمر : 24
الاوسمة : العضو

مُساهمةموضوع: بشارات عن الرسول فى الانجيل والتوراه   الثلاثاء مايو 04, 2010 9:59 am

بسم الله الرحمن الرحيم قال تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى
الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ
وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ وَإِنْ
كُنْتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُوا وَإِنْ كُنْتُمْ مَرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ
أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِنْكُمْ مِنَ الْغَائِطِ أَوْ لَامَسْتُمُ النِّسَاءَ
فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُوا
بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ مِنْهُ مَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيَجْعَلَ
عَلَيْكُمْ مِنْ حَرَجٍ وَلَكِنْ يُرِيدُ لِيُطَهِّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ
نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ ) سورة المائدة / آية ٦.







المسيح عليه السلام
كان يعلم الحواريين الوضوء بغسل الأيدي والقدمين والرأس ولكن النصارى لم
يهتموا إلا بغسل القدمين واعتبروا ذلك التعليم نوع من التواضع (صورة للبابا
وهو يقوم بغسل أقدام أحد أتباعه






الصلاة فريضة يومية على كل
مسلم ومسلمة كما كانت فريضة على أهل الكتاب من قبل و أنها لا تصح إلا بعد
الطهارة أو الوضوء حسب ما جاء في الآية الكريمة ومما لا يعرفه الناس أن
المسيح عليه السلام كان يعلم الحواريين الوضوء بغسل الأيدي والقدمين والرأس
ولكن النصارى لم يهتموا إلا بغسل القدمين واعتبروا ذلك التعليم نوع من
التواضع كما ورد في النص التالي ( فقام عن العشاء فخلع ثيابه، وأخذ منديلا
فائتزر به، ثم صب ماء في مطهرة وأخذ يغسل أقدام التلاميذ، ويمسحها بالمنديل
الذي ائتزر به. فجاء إلي سمعان بطرس فقال له: "أأنت، يا رب، تغسل قدمي؟ "
أجابه يسوع: "ما أنا فاعل، أنت لا تعرفه الآن، ولكنك ستدركه بعد حين ". قال
له بطرس:" لن تغسل قدمي أبدا".



أجابه يسوع:" إذا لم أغسلك فلا نصيب لك معي".
فقال له سمعان بطرس:" يا رب، لا قدمي فقط، بل يدي ورأسي أيضا". فقال له
يسوع:" من استحم لا يحتاج إلى غسل قدميه، فهو كله طاهر. و أنتم أيضا أطهار،
ولكن لا كلكم". ( إنجيل يوحنا إصحاح ١٣ / عدد ٤ إلى ١٠ ) ولما كان المسيح
يبشر قومه بالإسلام و برسول يأتي من بعده أخذ يبين لهم بدقة صفاته ومكان
وموعد بعثه كما كان يشرح أيضا لتلاميذه وحوارييه ولمن يأتي بعدهم تعاليم
هذا الدين وكثير من تلك النصوص لازال موجود في الإنجيل الحالي و جاء بعضها
في كتب أساتذة مقارنة الأديان و بعض المهتدين إلى الإسلام . النصوص التالية
تبين للقارئ معلومات جديدة من بعض تلك البشارات نبدأ من سفر المزامير، سفر
المزامير عددها ١٥٠ مزمور منسوب عدد منها لداود عليه السلام ومعناها
ترانيم أو أناشيد لاحظت أن الذي يحمل منهم عنوان " لبني قورح" يشير إلى
بشارات وتنبؤات عن النبي محمد صلي الله عليه وسلم بحثت في كتبهم عن معني
اسم قورح فوجدته نفس الشخص المعروف عندنا بقارون وقد ورد نصا في سفر العدد
وهو رابع الكتب الخمسة المنسوبة إلى موسي عليه السلام إصحاح ٢٦/ من عدد ٩
إلى ١٠ فيما يلي: " ... وهما اللذان تمردا على موسي وهارون وكانا من جماعة
قورح حين تمردوا على الرب ففتحت الأرض فاها وابتلعتهما مع قورح ..." رغم
أنهم أضافوا في هذا النص فيما بعد أن بني قورح لم يموتوا مع أباهم قورح
وعصبته لكي يوجد سبب ومبررا لتصدر اسمهم أناشيد وترانيم حمد لله سبحانه
وتعالى مع أن مضمون تلك المزامير ليس له صلة ببني قارون ولا بزمن موسي
وهارون عليهما السلام وبعد دراسة هذا الأمر وبفضل من الله سبحانه وتعالى
توصلت إلى احتمال خطأ ترجمة الاسم وكتابته على بني قروح والصحيح بالقياس
على معني مضمون المزمور ممكن أن يكون على بني قريش أحد بني إسماعيل بن
إبراهيم جد من أجداد الرسول صلي الله عليه وسلم مثال من المزمور ٦٨ العدد
الخامس والسادس فيما يلي: " غنوا لله، رنموا لاسمه، أعدوا طريقا للراكب في
الصحراء، الحمد اسمه، إفرحرا برؤيته، أبوا اليتامى ومساعد الأرامل، الله
يجعل مسكنه مقدس.



" عبارة الحمد اسمه أو أحمد لم أجدها إلا في
الترجمة الكاثوليكية وقد أخذت العبارة أشكال أخري في ترجمات غيرها مثل "
الرب اسمه " إشارة إلى المسيح عليه السلام ليفهم القارئ إنه المقصود بهذا
التكريم ولكن العناصر الأخرى لا ينطبق معناها إلا على محمد صلي الله عليه
وسلم يصف النص هجرة الرسول من مكة إلى المدينة وفرح الأنصار به واستقبالهم
له بالغناء والهتاف ويجمع هذا النص العجيب أربعة صفات للمهاجر العظيم هي
خاصة فقط بمحمد صلي الله عليه وسلم دون أي إنسان أخر



أولا: الحمد اسمه أحيانا
نجدها تكتب في نصوص أخري احمدوا اسمه والمعني واحد أحمد أو محمد عليه
الصلاة والسلام .



ثانيا: أبو اليتامى هن بناته صلي الله عليه وسلم
اللاتي أصبحن يتامى بعد وفاة أمهن خديجة رضي الله عنها ولم ينجب من أي
واحدة من زوجاته الأخريات بعدها ولكي لا يدعي أحدا أن السبب ربما يكون مرض
منعه من الإنجاب يشاء الله سبحانه وتعالى أن يجعله أب لإبراهيم من ماريه
وهو في الستين من عمره ثم مات الطفل لتظل صفة أبو اليتامى خاصة له.



ثالثا: مساعد الأرامل
المثال الواضح على تلك المساعدة للأرامل هن زوجاته التسع الأرامل رضي الله
عنهن وفي كتب السيرة تفاصيل حياتهن وأسمائهن والصعوبات التي واجهت كل واحدة
منهن قبل زواجها من الرسول لمن يريد أن يستفيد. رابعا: الله يجعل مسكنه
مقدس، وقد تحقق ذلك بعد الهجرة وأصبحت بيوت الرسول عليه الصلاة والسلام
جزءا من المسجد النبوي الشريف ثاني الحرمين بعد الكعبة المشرفة وقد تنبأ
أشعيا أيضا الإصحاح ١١/عدد ١٠ عن القائم راية للشعوب إياه تلتمس الأمم (
الوثنيين) ويكون مكان واحته ( بيوته ) ممجدا.



المعني بين القوسين موجود في ترجمات أخري غير تلك
الموجودة في ترجمة دار المشرق بيروت لبنان طبعة ١٩٩٧ م وللحديث بقية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابراهيم كمال
عضو جديد
عضو جديد


المزاج : رائق
المهنة : مهندس
الجنسية : مصري
ذكر
عدد المساهمات : 11
نقاط : 25
تاريخ الميلاد : 19/01/1963
تاريخ التسجيل : 07/05/2010
العمر : 53
الاوسمة : العضو

مُساهمةموضوع: رد: بشارات عن الرسول فى الانجيل والتوراه   الجمعة مايو 07, 2010 12:41 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بشارات عن الرسول فى الانجيل والتوراه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات الإسلامية على مذهب السنة و الجماعة :: المنتدى الإسلامي العام-
انتقل الى: