عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة أهلا بكم في منتديات سيق التطويريه .يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
وشكرا


http://www.gags-tv.com/
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالتسجيلالمدونهدخول

شاطر | 
 

 هيا بنا نتـــــــــــــــــــــــــــــــــوب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فارس الاشهار
المدير العام


المزاج : رائق
المهنة : جامعي
الجنسية : جزائري
ذكر
عدد المساهمات : 2392
نقاط : 5937
تاريخ الميلاد : 21/02/1987
تاريخ التسجيل : 27/05/2009
العمر : 29
الموقع : artist-dz.ace.st
الاوسمة : المدير العام

مُساهمةموضوع: هيا بنا نتـــــــــــــــــــــــــــــــــوب   السبت أكتوبر 10, 2009 7:32 pm

ايه احنا مش فى ايام جميله وربنا بيعتق فيها رقاب من النار وبيحرم عليها دخول النار
طيب ماتيجو نتوب !!!
طيب بصوا هقولكوا مجموعة حاجات عن التوبه ايات واحاديث وقصص
يلا ورايا
اسمع
لربك جل وعلا: {فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا
* يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ
وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا *
مَّا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا} (10 ، 13) سورة نوح .
ما
لكم لا توحدون الله حق توحيده ولا تعبدون الله حق عبادته ولا تقدرون الله
حق قدره، {فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا}
انظر إلى نتائج الاستغفار والتوبة {يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم
مِّدْرَارًا} يا من تخشون قلة المال توبوا واستغفروا رب الأرض والسماء
{يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا} بالمطر والغيث، لأن الذى يملك
المطر والغيث هو الله {وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل
لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا} {وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ
الْقُرَى آمَنُواْ وَاتَّقَواْ لَفَتَحْنَا عَلَيْهِم بَرَكَاتٍ مِّنَ
السَّمَاء وَالأَرْضِ وَلَكِن كَذَّبُواْ فَأَخَذْنَاهُم بِمَا كَانُواْ
يَكْسِبُونَ} (96) سورة الأعراف
ده كلام مين ؟!!! كلام خالق الكون القادر على كل شىء
علشان كده هرجع واقول ... يا من أردت المال عليك بالتوبة ... ويا من حرمت من نعمة الولد عليك بالتوبة والمداومة على الاستغفار.
ارجع
إليه واعلم ان التوبة سبب للحياة الكريمة السعيدة فى الدنيا والآخرة.
والله لا سعادة فى الآخرة، إلا لمن تاب إلى الله- فى الدنيا وداوم على
التوبة {يَوْمَ يَأْتِ لاَ تَكَلَّمُ نَفْسٌ إِلاَّ بِإِذْنِهِ فَمِنْهُمْ
شَقِيٌّ وَسَعِيدٌ * فَأَمَّا الَّذِينَ شَقُواْ فَفِي النَّارِ لَهُمْ
فِيهَا زَفِيرٌ وَشَهِيقٌ * وَأَمَّا الَّذِينَ سُعِدُواْ فَفِي
الْجَنَّةِ خَالِدِينَ فِيهَا مَا دَامَتِ السَّمَاوَاتُ وَالأَرْضُ
إِلاَّ مَا شَاء رَبُّكَ عَطَاء غَيْرَ مَجْذُوذٍ} (105 ، 108) سورة هود
اللهم اجعلنا من أهل السعادة

فهيا ايها الكريم عجل الآن وبادر
بالتوبة.. يا نادماً على الذنوب أين اثر ندمك؟! أين بكاؤك عل زلة قدمك ..
يا اسير الخطايا أين الدموع الجارية.. يا من بارز ربه بالقبائح أتصبر على
الهاوية؟! فوا أسفاه إن دعيت اليوم غلى التوبة وما لبيت .. واحسرتاه إن
ذكرت الآن بالتوبة وما أنبت.
لسه مش حاسس انك عاوز تتوب
طيب هقولك على قصه واحد تاب لربنا وشوف كان ايه وكان جزاؤه من ربنا لما تاب اليه كان ايه
.
يبين لنا النبى أن رجلاً قتل مائة نفس .. ومع ذاك لما تاب إلى الله وصدق
فى توبته تاب الله عليه، اسمع ماذا قال الحبيب المصطفى كما فى الصحيحين من
حديث أبى سعيد الخدرى قال : " كان فيمن كان قبلكم رجل قتل تسعة وتسعين
نفساً، فأراد أن يتوب فسأل عن أعلم أهل الأرض فدل على راهب (يعنى عابد من
عباد بنى إسرائيل لكن لا علم لديه)- فذهب إليه وقال: لقد قتلت تسعة وتسعين
نفساً فهل لى من توبة فقال: لا ، لا توبة لك فقتله فكمل به المائة، وأراد
أن يتوب مع ذلك فسأل عن أعلم أهل الأرض فدل على رجل عالم".. وما أحوج
الأمة إلى العلماء، فإن العلماء هم الشموع التى تحترق ، لتضئ للأمة طريق
نبيها ، هم القادة الحقيقيون فى الأمة الذين يسيرون على طريق الأنبياء إن
العلماء ورثة الأنبياء أسأل الله أن يبارك فى علماء الأمة.
"فدل على
رجل عالم فقال: إنه قتل مائة نفس فهل له من توبة قال: نعم ومن الذى يحول
بينك وبين التوبة، لكن أذهب إلى أرض كذا فإن فيها أناساً يعبدون الله
فاعبد الله معهم" (غير البيئة فلابد من تغير البيئة، بيئة المعصية والبعد
عن الله لابد من تغيير الصحبة التى تحول بينك وبين الطاعة وبين دروس
العلم، صحبة تقول لك: لا، احذر! لا تذهب إلى المساجد واحذر أصحاب اللحى
انتبه فإننا نريد أن نربي الأولاد وإننا نريد أن نعيش.
وطائفة تقول لك:
تعال إن فلانا قد اشترى دشا يأتى بالأفلام الداعرة، تعالى لنقضى الليل
عنده، وإن رجلاً يقول لك: إن المقهى الفلانى يقدم البانجو بأرخص الأسعار
غير البيئة وغير الصحبة وإلا فلن تتمكن من التوبة والأوية إلى الله).
"لكن
اذهب إلى أرض كذا فإن فيها أناساً يعبدون الله، فاعبد الله معهم ولا ترجع
إلى أرضك فإنها أرض سوء" فانطلق الرجل إلى أرض التوبة فقال
الحبيب r: "
حتى إذا نصف الطريق- أى وصل إلى منتصف الطريق- أتاه الموت" مات "فاختصمت
ملائكة الرحمة وملائكة العذاب قالت ملائكة الرحمة: لقد جاء تائباً مقبلاً
بقلبه إلى الله تعالى، وقالت ملائكة العذاب: إنه لم يعمل خيرا قط .. فبعث
الله إليهم ملكا حكماً فقال الملك: قيسوا المسافة بين الأرضين فإلى أيتهما
هو أقرب فهو من أهلها".. " يعنى إن كان قريباً من الأرض التى ارتكب فيها
المعاصى فلتقبضه ملائكة العذاب، وإن كان قريباً من الأرض التى ذهب ليتوب
فيها إلى الله عز وجل فلتقبضه ملائكة الرحمة".
قال المصطفى r : " فأوحى الله عز وجل إلى هذه أن تباعدى وإلى هذه أن تقاربى.."
أوجى
الله إلى أرض المعصية أن تباعدى والملك ملكه ، وأوحى إلى أرض التوبة أن
تقربى " فوجدوه قريباً قريباً يشير إلى الأرض التى أراد أن يتوب فيها إلى
الله فقبضته ملائكة الرحمة() .. برحمة الله جل وعلا.
يا سبحان الله ابعد كل هذا يتوب الله عليه
سبحانك يا رب ما اكرمك شايفين باب التوبه مفتوح
طيب فى كمان احاديث وايات تحببنا فى التوبه
اه فى
الله
جل جلاله ينادى عليك فيقول: " أنا الملك من ذا الذى يدعونى فأستجيب له، من
ذا الذى يسألنى فأعطيه، من ذا الذى يستغفرنى فأغفر له فلا يزال كذلك حتى
يضىء الفجر". .
وفى الصحيحين من حديث أبى هريرة – رضى الله عنه – أن
النبى r قال: "قال الله عز وجل فى الحديث القدسى: " أنا عند ظن عبدى بى،
وأنا معه إذا ذكرنى، فإن ذكرنى فى نفسه ذكرته فى نفسى ، وإن ذكرنى فى ملأ
ذكرته فى ملأ خير منهم، وإن تقرب منى شبراً تقربت إليه ذراعاً، وإن تقرب
منى ذراعاً تقربت إليه باعا، وإن أتانى يمشى أتيته هروله"() {قُلْ يَا
عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن
رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ
هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ } (53) سورة الزمر

يقول الله جل وعلا
فى الحديث القدسى الذى رواه الإمام البخارى من حديث أبى هريرة يقول تعالى:
" من عادى لى وليا فقد آذنته بالحرب، وما تقرب إلى عبدى بشىء أحب إلى مما
أفترضه عليه ، ولا يزال عبدى يتقرب إلى بالنوافل حتى أحبه، فإذا أحببته
كنت سمعه الذى يسمع به وبصره الذى يبصر به، ويده التى يبطش لها، ورجله
التى يمشى عليها ولئن سألنى لأعطينة ولئن استعاذنى لأعيذنه".. ()
ماذا
لو أحبك الله؟ اسمع ! يقول النبى كما فى حديث أبى هريرة: "إذا أحب الله
عبداً دعا جبريل عليه السلام". " إذا أحب الله عبداً دعا جبريل عليه
السلاموقال : يا جبريل إنى أحب فلانا فأحببه" وتذكر أنت عند الملك ويذكر
أسمك ملك الملوك" إنى أحب فلانا فأحببه، يحبه جبريل ، ثم ينادى جبريل فى
أهل السماء، ويقول: يا هل السماء إن الله يحب فلانا فأحبوه فيحبه أهل
السماء ثم ينادى جبريل فى الأرض، فيوضع له القبول فى الأرض"()
حيثما
توجه، وضع الله له القبول إذا احبه الله سبحانه، وإذا أبغض الله عبداً دعا
جبريل وقال:" يا جبريل إنى أبغض فلانا فأبغضه فيبغضه جبريل وينادى جبريل،
لأهل السماء فيبغضه أهل السماء ثم ينادى على أهل الأرض فتوضع له البغضاء
فى الأرض" أعاذنى الله وإياكم من البغضاء.

من فضائل التوبة: أنها
سبب لفرح الرب بالعبد .. الله يفرح لا تعطل ولا تكيف ولا تمثل. اسمع ماذا
قال أعرف الناس بربه وهو المصطفى كما فى الصحيحين من حديث أنس بن مالك:
"لله أشد فرحا بتوبة عبده حين يتوب إليه من أحدكم كان على راحلته بأرض
فلاة، فاتفلتت منه راحلته وعليها طعامه وشرابه فأيس منها، فأتى شجرة
فاضطجع فى ظلها وقد أيس من راحلته"() .
المعنى: رجل يركب حماراً أو
ناقة أو حصاناً دابة عليها الطعام والشراب ويمشى فى صحراء مقفرة، مهلكة.
وفجأة انفلتت الدابة: جرت، فضاع الطعام وضاع الشراب، وضاعت الركوبة التى
يركبها فى هذه الصحراء فاستسلم للموت، فرأى شجرة فانطلق إليها ونام فى
ظلها ينتظر الموت، لأنه لا يجد طعاماً ولا شراباً ولا ظهراً يركبه. يقول
المصطفى : " وبينما هو كذلك إذا به يرى راحلته قائمة عند رأسه وعليها
الطعام والشراب".
فتصور معى أخى الحبيب الفرحة العارمة لهذا العبد
فقال: "اللهم أنت عبدى وأنا ربك" أخطأ من شدة الفرح .. فرح الله بك إن تبت
إليه أعظم من فرح هذا العبد بعودة دابته إليه.
ثالثاً: من فضائل
التوبة: أنها سبب لنور القلب ومحو أثر الذنب، يا له من فضل !! التوبة سبب
لنور القلب ومحو أثر الذنب، انتبهوا يا شباب! فلينتبه كل مسلم وكل مسلمة،
فلا يستغنى عن هذا الموضوع عالم ولا حاكم ولا رجل ولا امرأة ولا شاب ولا
شابة كلنا فى حاجة إلى التوبة.
التوبة سبب لنور القلب ومحو أثر الذنب،
إن صدقت مع الله فى توبتك طهرك الله بتوبتك من كل ذنب كبر أم صغر كما
سأبين لحضراتكم الآن، يقول المصطفى فى الحديث الذى رواه الترمذى والحاكم
بسند صحيح من حديث أبى هريرة: " إذا أذنب العبد نكت فى قلبه نكتة سوداء"
() .. إن الذنب ينكت نكتة سوداء فى القلب، لأن الفتن تعرض على القلوب لا
على الأبصار والآذان فحسب.
يقول الحبيب محمد r كما فى حديث حذيفة بن
اليمان:" تعرض الفتن على القلوب كعرض الحصير عوداً عوداً، فأى قلب أشربها
نكتت فيه نكتة سوداء، وأى قلب أنكرها نكتت فيه نكتة بيضاء، حتى تعود
القلوب على قلبين. قلب أسود مرباد كالكوز مجخيا لا يعرف معروفا ولا ينكر
منكراً إلا ما اشرب من هواه () وقلب أبيض لا تضره فتنة ما دامت السموات
والأرض.." إذا أذنب المؤمن نكت فى قلبه نكتة سوداء، اسمع! يقول المصطفى :
"فإن تاب ونزع واستغفر صقل قلبه" يعود الإيمان والنور إلى القلب مرة
ثانية، لأن للإيمان نوراً فى القلب.
ها لسه متوبتش
يلا كلنا نردد الدعاء ده
"اللهم
انت ربى لا اله الا انت خلقتنى وانا عبدك وانا على عهدك ووعدك ما استطعت
اعوز بك من شر ما صنعت وابوء لك بنعمتك على وابوء بذنبى فاغفرلى فانه لا
يغفر الزنوب الا انت"


دع عنك ما قد فات فى زمن الصبا
لم ينسها الملكان حين نسيته
والروح منك وديعة أودعتها
وغرور دنياك التى تسعى لها
الليل فاعلم والنهار كلا هما
واذكر ذنوبك وابكها يا مذنب
بل أثبتاه وأنت لاه تلعب
ستردها بالرغم منك وتسلب
دار حقيقتها متاع يذهب
أنفاسنا فيهما تعد وتحسب

____________________

نرجوا منكم دعم هده ومشراكتكم تهمنا
المدونه الجزائريه وتسجيلاتك






[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]







[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.artist-dz.com
 
هيا بنا نتـــــــــــــــــــــــــــــــــوب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات الإسلامية على مذهب السنة و الجماعة :: المنتدى الإسلامي العام-
انتقل الى: